لماذا لا يظهر موقعي الويب في صفحة Google الأولى؟

أعمال, تجارة الكترونية, مواقع الكترونية

يتساءل كثيرون لمَ لا تظهر مواقعهم الويب في صفحة Google الأولى؟ وما هي الخطوات التي عليهم اتباعها لرفع تصنيف موقعهم إلى أعلى نتائج البحث؟ إليك الحل في مقالنا هذا

هل تسعى للإعلان عن موقع الويب الخاص بك و زيادة زوّاره وبالتالي زيادة حركة المرور العضوية الخاصة بالموقع؟

لا شك أن Google هو أفضل وسيلة لذلك، حيث أنّ Google يزحف إلى الويب، ويحدد الصفحات الأكثر إفادة وملاءمة لمستخدميها لأي موضوع تقريباً، فالبشر اليوم لا يثقون في نتائج Google فقط، بل يعتمدون عليها.

مع هذه القوة والتأثير الهائلين، لا أعتقد أن هناك صاحب عمل أياً كان لا يطمح في أن يظهر عمله على الصفحة الأولى من نتائج بحث Google، فهذه القوة بالذات التي تمتلكها Google اليوم هي التي تجعل من الممكن أكثر من أي وقت مضى للشركات الصغيرة والمحلية أن تحتل مرتبة عالية في نتائج البحث، مجاناً.

لسوء الحظ، معظم الشركات لا تعلم بالضبط من أين تبدأ عندما يتعلق الأمر بالوصول إلى قمة نتائج بحث Google، أو أنهم يعتقدون أن مجرد إنشاء موقع ويب وطرحه سيضعهم في مرتبة عالية في النتائج بحيث تتم ملاحظتهم، أو يعتقدون أن الشركات “الخاصة” فقط هي التي تصل إلى أعلى نتائج Google.

في الوقت نفسه يتساءل كثيرون كيف يمكن ذلك، أو لمَ لا تظهر مواقعهم في صفحة Google الأولى؟!

الحقيقة هي أن عملك يمكن أن يصل إلى قمة تصنيفات Google، اعتماداً على ما تفعله ومدى المنافسة الموجودة، قد يكون الأمر أسهل مما تعتقد.

في مقالنا هذا سنجيب على هذه التساؤلات، وسترافقنا في رحلة نتمنى من خلالها أن تكون قادراً على جعل موقعك في أولى نتائج محرك البحث الشهير غوغل، حيث سنغطي العديد من الإجراءات الملموسة التي يمكنك اتخاذها لمساعدة نشاطك التجاري في الصعود إلى أعلى نتائج البحث للصفحة الأولى.

لماذا ترتيب للبحث مهم؟

هل تعلم أن 75% من الأشخاص لا ينقرون إلا على النتائج الموجودة في صفحة البحث الأولى من Google.

يعني أنه إذا لم يظهر موقعك في الصفحة الأولى من نتائج بحث Google ، فلن يعثر معظم الأشخاص على نشاطك التجاري أو يصلوا إليه، عندما لا يظهر موقع الويب الخاص بك على Google، فإنك تفقد العملاء المحتملين المؤهلين وبالتالي تفقد الأرباح.

لذلك سترغب في النظر إلى المشكلة وحلها في أسرع وقت ممكن.

خطوات تجعل موقعك يظهر في صفحة Google الأولى :

  1. حدد كلماتك الرئيسية:

أولاً، حدد استعلامات البحث التي تريد أن يجيب عليها Google بصفحات موقع الويب الخاص بك، يمكن أن تكون هذه الكلمات الرئيسية كلمات فردية أو عبارات.

يجب أن تستهدف كل صفحة على موقع الويب الخاص بك مجموعة مختلفة من الكلمات الرئيسية حتى لا تتنافس الصفحات مع بعضها البعض.

الكلمات الرئيسية المناسبة لعملك هي تلك التي يكتبها عملاؤك المثاليون للحصول على المنتجات والخدمات التي يحتاجون إليها.

  1. أخبر Google بالكلمات الرئيسية التي تستخدمها:

يعمل Google عن طريق الزحف إلى الويب وترتيب ملايين الصفحات الموجودة وتخزينها في فهرس، عندما يقوم مستخدم ما بإجراء بحث، يمكن لـ Google بعد ذلك مسح فهرسها الأكثر تنظيماً (بدلاً من شبكة الويب بالكامل) للتوصّل بسرعة إلى نتائج ذات صلة.

لذلك، هناك خطوة مهمة أخرى للظهور على الصفحة الأولى من Google وهي تسهيل قيام Google بفحص موقعك وفهرسته واستعادته قدر الإمكان، قم بذلك عن طريق وضع الكلمات الرئيسية في الأماكن التالية.

  • Meta title: 

كل منشور من مدونتك و كل صفحة من موقع الويب الخاص بك لها عنوان تعريف، يظهر هذا العنوان في الجزء العلوي من صفحتك في شكل رأس ولكن أيضاً كعنوان لقائمة تلك الصفحة في نتائج البحث (بناءً على إعدادات نظام إدارة المحتوى لديك).

  • Meta description:

الوصف التعريفي هو الدعاية الصغيرة التي تظهر أسفل العنوان في نتائج بحث Google.

بالإضافة إلى إخبار Google بما تدور حوله صفحتك، فإن الوصف التعريفي يخبر الباحث بسرعة بما يمكن أن يتوقعه إذا نقر على صفحتك، مما يؤدي إلى زيادة النقرات ذات الصلة لتلك الصفحة، لذلك، فإن الوصف التعريفي يساعد Google في وضع عملك على الصفحة الأولى الصحيحة لعمليات البحث الصحيحة ويساعد الباحثين في Google على الاحتفاظ بها هناك.

  • URL:

سيساعد تضمين الكلمات الرئيسية في عنوان URL الخاص بك Google في التعرف بسرعة أكبر على موضوع صفحتك، أيضاً، يظهر عنوان URL بين العنوان والوصف التعريفي في نتائج البحث، يعد عنوان URL الواضح الذي يتطابق مع عنوان الصفحة أكثر جاذبية وموثوقية للمستخدمين، وهو أكثر ملاءمة للظهور في الصفحة الأولى.

  • Alt tags:

يمكن لـ Google رؤية الصور فقط إذا كان للصورة بديل نصي (يُعرف أيضاً باسم tag alt) أو علامة alt، إذا كانت علامة alt تتضمن كلمات رئيسية، فيمكن لـ Google اكتشاف المزيد مما يتصل ويرتبط بهذه الصفحة ويزيد بشكل كبير فرصة وضعك في الصفحة الأولى من نتائج البحث.

  1. اكتب للبشر:

بالطبع، تعتبر نصوص محتوى صفحتك هي المكان الأكثر أهمية لتضمين الكلمات الرئيسية التي تحاول ترتيبها، ومع ذلك، فمن الأهمية بمكان ألا يتم إدخال هذه الكلمات الرئيسية بشكل منهجي ومفرط وإنما يتم دمجها بشكل طبيعي، في الواقع، يمكن لـ Google الآن اكتشاف حشو الكلمات الرئيسية وإذا حدث ذلك، فسيضعك بعيداً عن الصفحة الأولى في نتائج بحثه.

وإنّ مفتاح الوصول إلى الصفحة الأولى من Google يتمثل في توفير محتوى مفيد وجدير بالثقة وسهل القراءة، وفي الوقت نفسه غني بالمعلومات يحافظ على جمهورك المستهدف على صفحاتك ويعود لك بالمزيد من الجمهور، فقط تذكر أنه إذا كنت ترغب في الترتيب على الصفحة الأولى من Google عند بحث المستخدمين عن كلمة رئيسية معينة، فإن صفحتك تحتاج إلى توفير المعلومات، وليس الكلمات الرئيسية فقط، التي يحاول المستخدمون الحصول عليها عند كتابة هذا البحث في Google.

  1. التأكيد على الموقع أو المنطقة:

هناك طريقة مجانية أخرى لجعل صفحات موقع الويب الخاص بك على الصفحة الأولى من Google، وهي استهداف الاستعلامات القائمة على الموقع، تأكد من أن موقع الويب الخاص بك يشير بوضوح إلى مدينتك و / أو منطقتك الجغرافية، عبر صفحة الاتصال الخاصة بك وربما أيضاً من خلال منشورات المدونة وصفحات الخدمات، بهذه الطريقة، عندما يبحث الأشخاص عن: “مجالك” + “مدينتك”، ستلتقط Google هذه المعلومات وستُظهر عملك كنتيجة بحث “بالقرب مني”.

حتى إذا لم يقم المستخدم بالبحث باستخدام موقع معين، فسيستمر Google في تقديم النتائج ذات الصلة جغرافياً بناءً على عنوان IP الخاص به، لذا فإن مُحسّنات محرّكات البحث المحلية Local SEO ليست مجانية فحسب، ولكنها مهمة دائماً.

  1. التحسين من أجل الجوالات والهواتف المحمولة:

لن تجد بالطبع أثناء بحثك باستخدام هاتفك المحمول موقعاً إلكترونياً في الجزء العلوي من نتائج بحث Google لا يستجيب، يستخدم المستهلكون الآن الهواتف والأجهزة اللوحية أكثر من أجهزة الكمبيوتر المكتبية وأجهزة الكمبيوتر المحمولة، ويتم إجراء غالبية عمليات البحث المحلية على الأجهزة المحمولة، نتيجةً لذلك، تُفضل Google مواقع الويب المتوافقة مع الجوّال، في الواقع، تتم فهرسة جميع المواقع الآن بواسطة فهرسة الجوال أولاً.

يعد الموقع المتجاوب مع الجوالات مثالياً، حيث سيتكيف موقع الويب الخاص بك مع أي شاشة بأي بحجم ويحافظ على وظائفه، ومع ذلك، إذا لم يكن لديك موقع ويب متوافق مع أجهزة الجوال، فهناك تعديلات يمكنك إجراؤها على موقعك لضمان تجربة أكثر سلاسة لمستخدمي الجوال.

  1. ركّز على تجربة المستخدم:

أن تكون متوافقاً مع الجوّال ليس كافياً لموقع ويب، يجب أن يكون أيضاً جذاباً وسهل الاستخدام، حيث أنّ موقع الويب الذي يتميز بسهولة التنقل، والعبارات الواضحة التي تحث المستخدم على اتخاذ الإجراءات الصحيحة، والإجابات على الأسئلة الأكثر إلحاحاً للزائرين سيُبقي الزائرين هناك لفترة أطول وستضمن عودتهم لاحقاً، وهو ما ستلاحظه Google، وبالتالي تصنف موقعك في مرتبة أعلى، كلما ارتفع ترتيبك، زادت حركة المرور التي ستصل إلى موقعك، وزادت احتمالية ظهورك في الصفحة الأولى.

  1. تطوير استراتيجية مستمرة لمحتوى الموقع:

عندما أصدرت Google تحديث خوارزمية Panda في عام 2011، قامت بتوجيه رسالة إلى بناة مواقع الويب: لا تدع موقعك يصبح قديماً. وهذا يعني أنه سيتم مكافأة المواقع على التحسين المستمر لمحتواها، وعلى زيادة كمية ونوعية صفحات الويب ذات الصلة والموارد، فإذا كنت ترغب في تحسين تصنيفات محرك البحث لديك، فبإمكانك إنشاء موقعك بشكل أفضل بمرور الوقت.

حافظ على تحديثها وحافظ على نموها من خلال تنفيذ إستراتيجية سليمة، أضف أدوات وموارد ومحتوى إعلامي لمساعدة الزوار على فهم كيفية استخدام موقعك لتثقيف أنفسهم وفهم خياراتهم.

ملاحظة: جوجل باندا (بالإنجليزية: Google Panda)‏ هو تعديل على خوارزمية ترتيب نتائج البحث في جوجل وأُصدرت أول مرة في فبراير 2011، وتهدف إلى تخفيض ترتيب المواقع ذات المحتوى الضعيف أو مواقع سارقة المحتوى، وإعادة المواقع ذات المحتوى العالي الجودة إلى أعلى نتائج البحث.

  1. تنفيذ استراتيجية مدونة:

لمزيد من الدعم لاستراتيجية محتوى موقع الويب الخاص بك، قُم بإنشاء مدونة على موقع الويب الخاص بك، هناك قدر هائل من البيانات والأبحاث تتحدث عن فوائد التدوين، بإمكاننا القول أنها مساعدة هائلة لاستراتيجية محرك البحث.

تحصل الشركات التي تدوِّن على عدد زيارات أكبر بنسبة 55٪ على الويب و 70٪ عملاء محتملين أكثر من تلك الشركات التي ليس لديها مدونات.

يتم احتساب كل مقال جديد تنشره كصفحة مفهرسة جديدة على موقع الويب الخاص بك ويمكن أيضاً الترويج للمقالات ونشرها اجتماعياً لجذب حركة مرور إضافية إلى موقعك.

مفتاح التدوين الفعال هو بناء موضوعات واختيار كلمة رئيسية مركزة لكل مقالة، اكتب عن أنواع الأشياء التي يهتم بها عملاؤك المحتملون بالتعرف عليها، لا تُفْرِط في الترويج لمنتجاتك الخاصة، ركز على الصناعة والحلول بشكل عام.

نهايةً نتمنى أن يكون مقالنا هذا مرشداً لك في رحلتك للأخذ بموقعك إلى أعلى تصنيفات نتائج البحث Google، كما نتمنى أن تكون الخطوات السابقة حلاً لمشكلتك إذا كنت تتساءل لمَ لا يظهر موقعك في الصفحة الأولى لنتائج البحث.