كم من الوقت يحتاج بناء موقع الويب؟

مواقع الكترونية

ما هو الوقت الإجمالي اللازم لبناء موقع ويب؟ ما هي الخطوات التي تشكل جزءاً من عملية تطوير الموقع، وكم من الوقت تستغرق كل خطوة؟

من المتوقع أن يشتري أكثر من 2.14 مليار شخص حول العالم سلعاً وخدمات عبر الإنترنت حسب إحصائيات عام 2021، تقدم هذه الإحصائية فكرة سريعة: لكي تنجح علامتك التجارية، فأنت بحاجة إلى وجود على الإنترنت، وهذا الوجود بالطبع يبدأ بموقع ويب.

في حين أن التصميم والتكلفة غالباً ما يكونان من الاهتمامات الأساسية، إلا أن هناك اعتباراً رئيسياً آخر عندما يتعلق الأمر بإنشاء مواقع الويب وهي: الوقت.

 كلما استغرق إنشاء موقع الويب واختباره ونشره وقتاً أطول، زاد عدد العملاء المحتملين الذين يخسرهم نشاطك التجاري.

ولكن كيف يبدو الجدول الزمني الواقعي؟ ما هي الخطوات التي تشكل جزءاً من عملية تطوير الموقع، وكم من الوقت تستغرق كل خطوة؟ ما هي خياراتك عندما يتعلق الأمر بتصميم ونشر موقعك، وكيف تؤثر هذه الخطوات على الوقت الإجمالي المطلوب؟

إليك ما تحتاج إلى معرفته حول المدة التي يستغرقها حقاً إنشاء موقع ويب فعال من البداية.

متى يمكن أن يكون الموقع جاهزاً؟

ننصحك في البداية أن تتجنب سؤال المطورين والمصممين هذا السؤال، لأنه إذا كان استفسارك الأولي يحتوي على شيء مشابه لـ “… وأريد أن يكون الموقع متاحاً في الشهر القادم” أو “أريد أن ينتهي إنشاء موقعي خلال عدة أسابيع”، عندها ستتلقى ردوداً أقل، وستخسر العديد من المصممين والمطورين الرائعين الذين كان من المحتمل أن يقوموا بإنشاء موقعك، لأن أغلبهم ببساطة يكونون محجوزين، لذا ضع في اعتبارك أنه من الممكن ألا يستطيعوا البدء على الفور.

النهج الأفضل هو مشاركة احتياجاتك والسماح لهم بوصف كيفية حلها وفي أي إطار زمني، يمكنك بعد ذلك تحديد اختيارك بناءً على العديد من العوامل، بما في ذلك الحل الموصى به وجودة العمل السابق والجدول الزمني والتكلفة.

ليس هناك مقدار “قياسي” أو محدد من الوقت يحجزه المطورون، يعتمد الأمر تماماً على الفرد (أو الشركة) وعبء العمل المطلوب.

لكننا في مقالنا هذا سنحاول أن نقدّر بشكل تقريبي الفترة الزمنية التي يمكن أن يحتاجها إنشاء موقع الويب، بناءً على تجارب العديد من الشركات والأشخاص، بالإضافة إلى آراء المصممين والمطورين.

خطوات عملية بناء موقع الويب:

على الرغم من أنه من الممكن تصميم وإنشاء موقع ويب داخلياً، من قبل الشركة نفسها أو من قبل أصحاب النشاط التجاري أنفسهم، فإن معظم الشركات تختار شركات تطوير الويب المحترفة أو المستقلين لضمان موثوقية موقعهم وقابليته للاستخدام.

من الخارج، تبدو العديد من مواقع الويب بسيطة: بعض القوائم هنا، وبعض الأزرار هناك، وبعض الروابط وبعض الصور، وقد انهينا، ترى القضية بسيطة أليس كذلك؟

ليس الأمر بهذه البساطة، ففي الواقع، هناك الكثير مما يحدث أسفل واجهة المستخدم التي يراها الموظفون والعملاء، كل شيء من HTML و CSS إلى PHP و Java ولغات البرمجة الأخرى اللازمة لتقديم النتيجة المثالية.

من الناحية العملية، عادةً ما تشتمل عملية إنشاء موقع ويب مع شركة تطوير على ست خطوات:

  1. البحث والاختيار.
  2. الاتصال الأولي وتحديد الهدف.
  3. إنشاء خطة عمل.
  4. نماذج تصميم تجريبية وردود الفعل.
  5. تطوير متعمق
  6. المراجعة وإعادة النظر.

دعنا نلقي نظرة على كل خطوة من هذه الخطوات بمزيد من التفصيل، والمدة التي تستغرقها عادةً:

ما هي المدة التي تستغرقها كل خطوة من خطوات بناء موقع الويب؟

  1.  البحث والاختيار (أسبوع واحد – شهر واحد)

الخطوة الأولى في بناء موقع الويب هي اختيار المطور الخاص بك، اعتماداً على احتياجاتك وميزانيتك، قد يستغرق هذا الجزء من العملية ما بين أسبوع وشهر واحد.

على سبيل المثال، إذا كنت تمتلك شركة صغيرة وتتطلع إلى إنشاء صفحة ويب بسيطة تنقل رسالتك وعلامتك التجارية عبر الإنترنت، فقد يكون كل ما يتطلبه الأمر هو إجراء مقارنة وتباين سريع بين العديد من شركات تطوير مواقع الويب الصغيرة لاختيار واحدة وبدء العملية، أمّا إذا كنت تمتلك أو تدير شركة أكبر، فقد تشارك طبقات الإدارة المتعددة لشركتك في القرار الذي قد يمد هذه المرحلة لعدة أسابيع.

في كلتا الحالتين، تظل الاعتبارات الرئيسية كما هي: أنت تبحث في المقام الأول عن شركة تطوير تتمتع بسمعة طيبة، تقوم بالتسليم في الوقت المحدد وفي حدود الميزانية، وتبحث أيضاً في المقام الثاني عن شركة تتماشى مع أسلوب علامتك التجارية وجماليتها، وإن هذا الاعتبار الثاني يعدّ شخصياً بدرجة أكبر، مما يعني أنه من المفيد مقارنة العديد من مقدمي الخدمة لمعرفة أفضلهم ممن يتوافق مع رؤيتك لعلامتك التجارية.

  1. الاتصال الأولي وتحديد الهدف (1 – 3 أسابيع):

بمجرد اختيار مطوّر، فإن الخطوة التالية في العملية هي الاتصال وتحديد أهداف التصميم الأساسية.

هنا، لديك خياران: يمكنك السماح للمطور باتخاذ جميع القرارات بناءً على المعلومات التي تقدمها حول رؤية علامتك التجارية ورسالتها والنتائج المرجوة، أو عليك أن تحضّر الفكرة الأساسية التي تريد أن يبدو عليها المنتج النهائي.

في حين قررت السماح لمطور برامجك باتخاذ كافة الإجراءات وعمل ما يراه مناسباً فإن ذلك يعني عملاً أقل بالنسبة إليك، لكن في الوقت نفسه يتعين على المطورين في هذه الحالة قضاء المزيد من الوقت في مراجعة علامتك التجارية وإنشاء العديد من المقترحات، بينما إذا قدمت مخططاً عاماً عمّا تريده بالضبط، عندها، يمكن للمطورين البدء في العمل وتقديم ملاحظات محددة حول ما ينجح وما لا ينجح وما يمكن إضافته لتحسين تأثير موقع الويب الخاص بك.

  1. إنشاء خطة عمل (1 – 2 أسابيع):

بناءً على توقعاتك، سينشئ المطورون العديد من خطط مواقع الويب الأساسية التي سيشاركونها معك ومع فريقك، ستراجع خطط العمل هذه لتحديد ما إذا كانت تلائم متطلباتك وتحقق الهدف المطلوب أو لا، إذا كانت تتماشى مع توقعاتك، فربما ستقترح أيضاً إضافات أو تنقيحات محددة، مما سيؤدي إلى جولة أخرى من الخطط من المطور الخاص بك.

توقع أن تستغرق هذه الخطوة ما بين أسبوع إلى أسبوعين بينما تتواصل مع مطور البرامج لديك لتحديد أفضل مسار للعمل.

  1. نماذج تصميم تجريبية وردود الفعل (2 – 3 أسابيع):

يأتي بعد ذلك تصميم نماذج تجريبية وردود الفعل، فكر في هذه النماذج كإصدار أساسي أو كنسخة أساسية جداً من منتج موقع الويب النهائي، تُعرف هذه النماذج أيضاً wireframes، وهي توفر إحساساً بمكان ظهور الأشياء مثل النصوص والصور والأزرار على موقع الويب الخاص بك جنباً إلى جنب مع المقياس أو الحجم العام لهذه العناصر.

يجب أن تحصل على نموذج تجريبي لكل صفحة سيتم تضمينها على موقع الويب الخاص بك، فإذا كنت توظف مطوراً لإنشاء صفحتك الرئيسية وصفحة عنا أو “about us”، وصفحات الخدمة وصفحات المنتجات، فستحتاج إلى نموذج تجريبى لكل منها.

هذه المرحلة هي الوقت المثالي لتقديم ملاحظات مفصلة، إذا لم تكن متأكداً من شيء ما أو لا تحب مكان وضع عنصر أو صورة، فتحدث عن ذلك وأعطِ رأيك، نظراً لعدم حدوث أي تطوير فعلي حتى الآن، فإن تغييرها يكون سهلاً وبسيطاً، لكن إذا انتظرت حتى مرحلة التطوير الرئيسية، فلا يزال من الممكن إجراء تغييرات، لكنها يمكن أن تأخذ وقتاً مضاعفاً وبالتالي تتراجع بشكل كبير عن الجدول الزمني الخاص بك.

توقع أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع من رسائل البريد الإلكتروني والإصدارات التجريبية قبل أن تستقر على تصميم معتمد.

  1. تطوير متعمق (1 – 2 شهر):

المرحلة التالية هي المرحلة الأكثر جوهرية في بناء موقع الويب: التطوير المتعمق، هذا هو المكان الذي يأخذ فيه مطور برامجك النماذج التجريبية المعتمدة ويحولها إلى موقع ويب يعمل بكامل وظائفه ويتضمن كل المحتوى الذي وافقت عليه.

اعتماداً على حجم موقع الويب الخاص بك ودرجة تعقيده، قد تستغرق هذه المرحلة شهراً إلى شهرين، أو حتى أكثر في حالة حدوث نكسات.

لا تكن متأكداً، لا شيء يسير كما هو مخطط له تماماً، ولكن المطورين الجيدين سيخصصون وقتاً إضافياً في تقديراتهم حتى تلتزم المشاريع بالجدول الزمني المحدد.

خلال هذه المرحلة، يجب أن يكون المطور الخاص بك على اتصال منتظم لتقديم التحديثات والتحدث عن المشروع وتقديم لقطات سريعة عن كيفية تقدم الأمور، إذا رأيت شيئاً لا يسير كما هو مخطط له أو لا يشبه النموذج التجريبي، فاذكره له، على الرغم من أن هذا قد يضيف تأخيرات طفيفة إلى المشروع، إلا أنه أفضل من جعل موقعك بالكامل في وضع عدم الاتصال بعد أن يصبح متاحاً لأن المشكلة لم تتم معالجتها مسبقاً.

يعد شهر إلى شهرين معياراً إلى حد ما لبناء الموقع، ولكن يمكن أن يمتد هذا إلى ثلاثة أو حتى أربعة أشهر إذا قمت بإجراء إضافات أو تغييرات بانتظام.

  1. المراجعة وإعادة النظر (1 – 2 أسابيع):

بمجرد تصميم موقع الويب الخاص بك واختباره وتحسينه  سيرسله المطور إلى فريقك للمراجعة وإعادة النظر، في هذه المرحلة، ستقوم بتقييم المنتج النهائي والتأكد من ظهوره وأدائه كما هو متوقع.

إذا تم التخطيط للمراحل السابقة بشكل صحيح، فقد تكون هناك حاجة إلى تصحيحات طفيفة فقط، يمكن تصحيح المشكلات الصغيرة مثل حجم الخط أو اختيار اللون بسهولة قبل بدء تشغيل موقعك، توقع أن يستغرق هذا ما بين أسبوع إلى أسبوعين حيث يقوم فريقك بمراجعة الموقع وتحديد أي مشكلات.

هل ينتهي الأمر هنا؟ لا ينتهي تصميم وتطوير الموقع بعد المراجعة و إعادة النظر، فبعد أسابيع أو شهور، قد تكتشف الميزات التي تريد تنفيذها أو التحديثات للحفاظ على تشغيل موقعك بسلاسة، نتيجة لذلك، من الجيد البحث عن مطور يقدم دعماً مقدماً وطويل الأمد لضمان عمليات موقع الويب المثلى.

نهايةً، نتمنى أن يكون قد أخذت فكرة تقريبية عن الفترة الزمنية التي يحتاجها بناء موقع الويب بعد قراءتك لمقالنا، ولا بدّ وأن نؤكد مرة أخرى أن كل موقع ويب يختلف عن الآخر، وليست جميع المواقع متشابهة، وبالتالي لا يمكن تحديد “وقت قياسي موحّد” لإنشاء جميع مواقع الويب بمختلف أنواعها ومتطلباتها ووظائفها، الأمر يعتمد على متطلبات العميل نفسه المواصفات التي يريدها لموقعه حتى يؤدي الغرض الذي أُنشِأ لأجله.