إعلانات غوغل (دليل للمبتدئين)

تجارة الكترونية, تعلم

إن قرارك باستخدام إعلانات غوغل ربما هو القرار الأكثر أهمية للترويج الفعال لعلامتك التجارية و نجاح مشروعك، فما هي إعلانات غوغل؟!

قد يكون استخدام إعلانات Google هو أفضل قرار تتخذه بشأن نشاطك التجاري،هذه ليست مبالغة.

يستخدم الناس Google للبحث 3.5 مليار مرة في اليوم، وتشير الإحصائيات إلى أنه يتم إجراء 63000 عملية بحث على Google كل ثانية، يوفر كل بحث فرصاً لك لعرض علامتك التجارية أمام المزيد من المستخدمين، وهذا يعني زيادة العملاء المتوقعين والتحويلات والمبيعات.

وهنا يأتي دور إعلانات Google، تسمح لك إعلانات Google بالإعلان عن منتجاتك وخدماتك والترويج لها عندما يبحث المستخدمون عن كلمات رئيسية ذات صلة، وعندما يتم القيام بهذا العمل بشكل صحيح، فإنه يكون لديه القدرة على زيادة المبيعات والأرباح.

دعنا نلقي نظرة على ماهية إعلانات Google، وكيف تعمل، وكيف يمكنك الاستفادة منها للترويج لنشاطك التجاري اليوم بنجاح.

بعد قراءتك لمقالنا هذا ستكون قادرا على معرفة:

  • ما هي إعلانات Google.
  • كيف تعمل إعلانات Google.
  • ما هي أنواع إعلانات Google؟
  • ما هي تكلفة إعلانات Google؟
  • ما الأسباب التي تدفع المسوقين لاختيار إعلانات Google للترويج لخدماتهم ومنتجاتهم؟

ما هي إعلانات Google؟

إعلانات Google عبارة عن نظام أساسي للإعلان عبر الإنترنت مدفوع الأجر تقدمه Google.

أعادت شركة محرك البحث، التي كانت تسمى في الأصل Google Adwords، تسمية الخدمة باسم Google    Ads أي إعلانات Google في عام 2018.

تبقى الطريقة التي تعمل بها هي نفسها بشكل أساسي: عندما يبحث المستخدمون عن كلمة رئيسية، فإنهم يحصلون على نتائج استعلامهم على صفحة نتائج محرك البحث (SERP)، يمكن أن تتضمن هذه النتائج إعلاناً مدفوعاً يستهدف تلك الكلمة الرئيسية.

على سبيل المثال، لو أنك بحثت على Google عن مصطلحات مثل: “sport club” أو “graphic designer”، يمكنك أن ترى أن أغلب الإعلانات موجودة في الجزء العلوي من SERP “نتائج البحث” كما أنها تبدو متطابقة تقريباً مع نتائج البحث العضوية.

وبالطبع هذا مفيد للمعلِن لأن النتائج الأولى على Google تحصل عادةً على الغالبية العظمى من حركة المرور لاستعلامات البحث.

ومع ذلك، فإن شراء الإعلانات على Google لا يضمن بالضرورة الصدارة، بعد كل شيء، من المحتمل أن يكون لديك الكثير من المسوقين الآخرين الذين يتنافسون على نفس الكلمة الرئيسية من خلال إعلانات Google.

لفهم هذه التصنيفات، دعنا نلقي نظرة على كيفية عمل إعلانات Google بالضبط.

كيف تعمل إعلانات Google؟

تعمل إعلانات Google بموجب نموذج الدفع بالنقرة  pay-per-click أو(PPC)، وهذا يعني أن المسوقين يقومون باستهداف كلمة رئيسية معينة على Google ويقدمون عروض أسعار على هذه الكلمة الرئيسية، حيث يستهدف التنافس مع الآخرين أيضاً نفس الكلمة الرئيسية.

عروض الأسعار التي تقدمها أنت هي “عروض الأسعار القصوى” – أو الحد الأقصى الذي ترغب في دفعه مقابل الإعلان.

على سبيل المثال، إذا كان الحد الأقصى لعرض التسعير الخاص بك هو 4 دولارات، وقررت Google أن تكلفة النقرة هي 2 دولار، فستحصل على موضع الإعلان هذا! إذا قرروا أن المبلغ يزيد عن 4 دولارات، فلن تحصل على موضع الإعلان.

بدلاً من ذلك، يمكنك تعيين حد أقصى للميزانية اليومية لإعلانك، لن تنفق أبداً أكثر من مبلغ محدد لهذا الإعلان يومياً، مما يساعدك على تكوين فكرة أفضل عن المبلغ الذي يجب أن تخصصه لميزانية حملتك الإعلانية الرقمية:

للمسوقين ثلاثة خيارات للدفع:

  • الكلفة بالنقرة  (Cost-per-click (CPC:

كم تدفع عندما ينقر المستخدم على إعلانك.

  • الكلفة لكل ميل (Cost-per-mille (CPM:

كم تدفع لكل 1000 ظهور للإعلان.

  • الكلفة بالاشتراك Cost-per-engagemen 

  (CPE):

المبلغ الذي تدفعه عندما يقوم مستخدم بإجراء معين على إعلانك ( تسجيل الدخول للوصول إلى القائمة، مشاهدة مقطع فيديو، وما إلى ذلك)

بعد ذلك  تأخذ Google مبلغ عرض التسعير الذي قمت بتحديده وتقرنه جنباً إلى جنب بتقييم لإعلانك يسمى “نقاط الجودة” أو Quality” “Score، وفقاً لجوجل:

نقاط الجودة هي تقييم لتجربة المستخدم الإجمالية التي توفرها إعلاناتك وصفحاتك المقصودة عندما يبحث المستخدمون عن كلماتك الرئيسية، يمكن أن تؤدي الإعلانات عالية الجودة أو ذات نقاط الجودة المرتفعة إلى انخفاض الأسعار وتحسين مواضع الإعلانات “.

في الأساس، تعد نقاط الجودة مؤشراً على ما إذا كانت إعلاناتك وصفحاتك المقصودة مفيدة لعملائك أم لا، يتراوح عدد النقاط بين 1 و 10 – مع كون 10 هي أفضل نتيجة، كلما زادت نتيجتك، كلما حصلت على ترتيب أفضل وقل إنفاقك على التحويل.

تعمل نقاط الجودة مع مبلغ عرض التسعير الخاص بك على إنشاء “تصنيف إعلانك”، وهو الموضع الذي سيظهر فيه إعلانك في صفحة نتائج البحث.

وعندما يرى المستخدم الإعلان وينقر عليه، يدفع المسوّق رسوماً صغيرة مقابل هذه النقرة (وبالتالي الدفع بالنقرة).

الفكرة هي أنه كلما زاد عدد المستخدمين الذين ينقرون على إعلان أحد المسوقين، زاد احتمال تحقيقهم لأهداف الإعلان (على سبيل المثال، أن يصبحوا عملاء محتملين، أو يجرون عملية شراء).

الآن بعد أن تعرفت على كيفية عمل إعلانات Google، دعنا نتعرّف على الأنواع المختلفة من إعلانات Google التي يمكنك استخدامها لحملتك.

ما هي أنواع إعلانات Google؟

تقدم Google مجموعة متنوعة من أنواع الحملات المختلفة التي يمكنك استخدامها، دعنا نلقي نظرة على نوع كل حملة الآن لنرى كيف تعمل، وأيها يجب أن تختار:

  1. حملة البحث Search campaign:

تظهر إعلانات الحملة على شبكة البحث كإعلان نصي في صفحة نتائج الكلمة الرئيسية.

هذه هي الإعلانات التي ربما تكون على دراية بها، حيث تظهر على صفحة نتائج البحث مع رمز “إعلان” أو “Ad” بلون أسود بجوار عنوان URL.

ومع ذلك، وكما ترى، فإن الإعلانات النصية ليست النوع الوحيد من الإعلانات في شبكة البحث، يمكنك أيضا أن تُظهر إعلاناتك في Google Shopping، هذا يقودنا إلى النوع الثاني:

  1. حملة التسوق Shopping campaign:

تسمح لك حملة التسوق بالترويج لمنتجاتك بطريقة مرئية أكثر، يمكن أن تظهر هذه الإعلانات كصور في صفحة نتائج البحث، ويمكن أن تظهر في Google Shopping.

إذا كان لديك منتج مادي، يمكن لإعلانات Google Shopping الحصول على عملاء محتملين مؤهلين من خلال عرض منتجك مباشرةً على العملاء.

  1. الحملة الإعلانية Display campaign:

تستفيد الشبكة الإعلانية من شركاء مواقع الويب الواسعين التابعين لـ Google لعرض إعلانك على مواقع ويب مختلفة في جميع أنحاء الإنترنت.

وهناك مجموعة متنوعة من الطرق المختلفة التي تظهر بها، أولاً، يمكن أن يظهر إعلانك على الأطراف الخارجية أو جوانب مواقع الويب، يمكنك أيضاً عرض إعلان فيديو كإعلان مسبق قبل مقاطع فيديو YouTube، تسمح لك Google أيضاً بالإعلان عن إعلانك على منصة البريد الإلكتروني الخاصة بها Gmail، أخيراً، يمكنك عرض إعلانك على جوانب التطبيقات على شبكة تطبيقات Google.

تتمثل بعض مزايا استخدام الشبكة الإعلانية في مدى وصولها، تشترك Google مع أكثر من مليوني موقع ويب وتصل إلى أكثر من 90٪ من جميع مستخدمي الإنترنت للمساعدة في ضمان ظهور إعلانك أمام أعين أكبر قدر ممكن.

الإعلانات نفسها مرنة أيضاً من حيث الأسلوب، يمكن أن يكون إعلانك صورة أو نصاً أو فيديو أو صورة gif.

ومع ذلك، فهناك سلبيات لهذا النوع من الإعلانات، قد تظهر إعلاناتك في نهاية المطاف على مواقع الويب التي لا تريدها أو أمام مقاطع الفيديو التي لا تريد ربط علامتك التجارية بها.

وعلى الرغم من ذلك، إذا كنت حريصاً على ظهور إعلانك بشكل واسع، يمكن أن تكون الشبكة الإعلانية مكاناً رائعاً لكسب عملاء محتملين.

  1. حملة فيديو Video campaign:

يمثل هذا النوع الإعلانات التي تظهر أمام مقاطع فيديو YouTube في شكل إعلانات تمهيدية.

ستسأل الآن، ألم يكن هذا النوع جزءاً من النوع السابق: الحملة الإعلانية؟

نعم، لكن Google توفر خيار اختيار إعلانات الفيديو على وجه التحديد، بدلاً من الإعلان على نطاق أوسع على الشبكة الإعلانية.

هذا مثالي إذا كانت لديك فكرة رائعة لإعلان الفيديو وتريد اختبارها.

تأتي إعلانات حملة الفيديو بأشكال مختلفة، فهناك إعلانات فيديو قابلة للتخطي، بينما هناك إعلانات غير قابلة للتخطي.

وهناك إعلانات استكشافية يمكنك العثور عليها في صفحة نتائج البحث لكلمات رئيسية محددة.

  1. حملة التطبيقات App campaign:

مثل إعلانات الفيديو، يتم تضمين إعلانات التطبيقات أيضاً في الشبكة الإعلانية ولكن يمكن استخدامها بشكل محدد للحملات المستهدفة.

باستخدام “حملات التطبيقات”، يمكنك الترويج لتطبيقك على “بحث Google” و YouTube و Google Play وغيرها من المنتجات، بغض النظر إن كان التطبيق مخصّصاً لنظام التشغيل Android أو iOS، وستعمل Google على عرض إعلانات تطبيقك أمام الجمهور الأكثر اهتماماً بتطبيقات مماثلة لتطبيقك.

الآن بعد أن تعرفت على أنواع الإعلانات التي يمكنك إنشاؤها باستخدام Google، دعنا نلقي نظرة على التكلفة.

تكلفة إعلانات Google:

يتراوح متوسط ​​تكلفة النقرة في الولايات المتحدة عادةً بين 1 دولار و 2 دولار.

ومع ذلك، فإن تكلفة إعلان Google الخاص بك تختلف باختلاف عدد من العوامل، تشمل هذه العوامل جودة موقعك على الويب ومقدار عروض الأسعار، وعلى هذا النحو، ستختلف التكلفة من إعلان إلى آخر.

لفهم مقدار تكلفة إعلانات Google على عملك، تحتاج أولاً إلى فهم نظام مزاد الإعلانات.

عندما يبحث مستخدم عن كلمة رئيسية تستهدفها، ينتقل محرك بحث Google تلقائياً إلى وضع المزاد ويقارن “ترتيب الإعلان” بترتيب كل جهة تسويق أخرى تستهدف هذه الكلمة الرئيسية.

إذا كنت تعتقد أن ميزانية إعلان كبيرة ذات مبالغ كبيرة لعروض التسعير يجب أن تحصل على ترتيب جيد لمجرد ميزانيتها المالية، فأنت مخطئ، يفضل نظام مزاد الإعلانات وترتيب الإعلان في Google مواقع الويب التي تساعد المستخدمين والتي تكون على درجة عالية من حيث “نقاط الجودة” (التي تحدثنا عنها سابقاً) على المواقع الأقل جودة.

لذلك قد ترى أن الكلفة بالنقرة (CPC) الخاصة بك أقل بكثير من شركة ضخمة بميزانية إعلانية كبيرة لمجرد أن إعلانك كان ذو جودة أفضل.

الأسباب التي تدفع المسوقين لاختيار إعلانات Google:

فيما يلي بعض فوائد استخدام إعلانات Google في إستراتيجية التسويق الرقمي الخاصة بك:

  1. تزيد من العملاء المتوقعين:

يُعد برنامج إعلانات Google أحد أفضل الأدوات لإنشاء قوائم العملاء المحتملين، إذا تم إعداد حملاتك بشكل صحيح، فمن المحتمل أن يتم إرسال عملاء محتملين مستهدفين للغاية إلى موقع الويب الخاص بك أو نموذج الاشتراك أو أي خاصية أخرى عبر الإنترنت.

يسمح لك برنامج إعلانات Google بالتركيز على الأشخاص الذين يبحثون عما يقدمه نشاطك التجاري، هذا يعني أنه يمكنك تحسين عمليات البحث باستمرار بحيث يتم إرسال الأشخاص الذين يرغبون في شراء منتجاتك أو خدماتك فقط إلى مواقع الويب الخاصة بك من خلال هذه المنصة.

  1. منصة تسويق مرنة:

سيخبرك أي شخص يستخدم إعلانات Google بانتظام أنه نظام تسويق مرن للغاية، فهي مناسبة لجميع أنواع وأحجام المنظمات، يمكنك حرفياً تشغيل وإيقاف حركة المرور على الإنترنت باستخدام هذا النظام، كما أنه متوافق مع مجموعة واسعة من منصات التسويق وأنظمة البرامج الأخرى.

يمكنك بسهولة تخصيص الحملات للتركيز على أنواع معينة من المستخدمين عبر الإنترنت، على سبيل المثال، يمكنك استهداف الأشخاص حسب الموقع، ونوع الجهاز الذي يستخدمونه، والموقع الإلكتروني المملوك لشركة Google الذي يصلون إليه (على سبيل المثال، بحث Google وخرائط Google و YouTube).

يمكنك أيضاً تعيين ميزانيتك الخاصة لنطاقات معينة من الحملة، على سبيل المثال، يمكنك تعيين ميزانيات يومية وحدود للمبلغ الذي ترغب في إنفاقه على النقرات على كلمات رئيسية معينة.

  1. تحصل على عوائد مرتفعة من استثماراتك:

على عكس استراتيجيات التسويق الأخرى، تجعلك إعلانات Google تدفع فقط مقابل الإعلانات التي ينقر عليها الأشخاص، بمجرد تحسين حملات إعلانات Google، يمكنك الحصول على عائد استثمار مرتفع، وهو ما قد لا يكون ممكناً مع استراتيجيات التسويق الأخرى.

ومع ذلك، فإن هذا يستغرق وقتاً، وعليك معرفة النهج الذي يناسبك ويناسب عملك، للحصول على صورة أوضح لما سيمنحك أفضل النتائج، عليك اختبار حملاتك وتتبعها باستمرار، يعد برنامج إعلانات Google مثالياً لذلك لأنه شفاف للغاية، والمعلومات التي تحتاجها متاحة بسهولة.

عندما تجد مناطق من حملتك تعطي عائداً جيداً للاستثمار، يجب أن تركز جهودك وميزانيتك على تلك المجالات، إذا كانت هناك حملة أو أجزاء من حملة تكلفك أموالاً كثيرة دون العائد المرجو، فتخلص منها، استثمر تلك المدخرات في الحملات الناجحة والحملات التي ستختبرها في المستقبل.

  1. تحصل على نتائج سريعة وشفافة:

تُعرف إعلانات Google بتقديم نتائج وتقارير سريعة ومباشرة لحملاتك.

من السهل تحليل تقدم حملاتك لأن لوحة التحكم تمنحك جميع المعلومات المتعلقة بكل حملة، مثل الإعلانات التي تم النقر عليها والكلمات الرئيسية التي أدخلها زوار الموقع وتكلفة النقرات.

تجعل هذه الميزات من إعلانات Google نظاماً يتسم بالشفافية والسهولة.

  1. يستغل مصادر حركة مرور ضخمة وعالية الجودة:

نظراً لهيمنة Google على السوق وقاعدة العملاء الهائلة، يمكن لعملاق البحث إرسال عدد كبير من الزيارات إلى الشركات صاحبة الإعلانات يومياً، إذا كانت هذه الشركات لديها ميزانية لذلك.

تفتخر Google بنفسها في عرض المحتوى والإعلانات ذات الصلة، وتواصل الشركة تطوير وتحسين خوارزميات محرك البحث لإنتاج نتائج البحث والإعلانات الأكثر صلة، هذا له تأثير إيجابي على الأنشطة التجارية التي تُعلِن من خلال إعلانات Google، حيث ترسل هذه الإعلانات عملاء محتملين وزائرين بجودة عالية إلى موقع الويب الخاص بشركتك أو متجرك الإلكتروني أو نموذج الاشتراك أو الخصائص الأخرى عبر الإنترنت، يُرجح أن يصبح الأشخاص الذين ترسلهم Google إليك عملاء أكثر من الأشخاص القادمين من مصادر أخرى.

  1. تمكنك إعلانات Google من معرفة المزيد عن السوق الخاص بك:

من المهم أن تدخل في أذهان عملائك المثاليين، وتفهم ما يدور في عقولهم، حيث أن فهم جمهورك سيسهل عليك التعامل مع العملاء ومعرفة ما يريدون.

وإنه لمن الصعب للغاية القيام بذلك من خلال الأساليب التقليدية، مثل الاستبيانات والمقابلات، لأنها تمنحك نتائج محدودة، بينما، تزودك إعلانات Google بمعلومات حول عادات العملاء ومتطلباتهم التي كان يحلم أصحاب الأعمال من الأجيال السابقة أن يحصلوا عليها، تتيح لك إعلانات Google بعض البيانات القيّمة والتي ستساعدك حتماً في التعرف على عملائك، بما في ذلك الكلمات الرئيسية التي يستخدمونها للعثور على موقع الويب الخاص بك، وموقعهم، والأجهزة التي يستخدمونها، والأوقات والأيام التي يبحثون فيها.

يمكنك استخدام هذه المعلومات لتحسين منتجاتك وخدماتك، وكذلك لتحسين جهودك التسويقية حتى لا تهدر أموالاً في الإعلان على أشخاص غير مهتمين بما تقدمه.

يُعد برنامج إعلانات Google أحد أقوى أدوات الإعلان التي تم إنشاؤها على الإطلاق، إنه يتعامل مع ملايين عمليات البحث التي يقوم بها مستخدمو الإنترنت كل يوم، ثم يمنح أصحاب الأعمال فرصة فريدة لتحويل العديد من هؤلاء الأشخاص إلى عملاء.

نهايةً، نتمنى ألا تدع فرصة كإعلانات Google تفوتك، فرصةٌ من شأنها أن تكون وسيلةً رائعة للترويج لعلامتك التجارية بأفضل ما يمكن، وإيصالها إلى أفضل الفئات المستهدفة من العملاء الذين تتوافق اهتماماتهم مع مشروعك التجاري.